الصورة الرمزية صـــدر العمـــر
::الصّمان::
::صماني ماسي::

رقم العضوية : 8321
الإنتساب : Dec 2007
الدولة : خيال بـ أحلامكـ
المشاركات : 2,619
بمعدل : 0.68 يوميا
النقاط : 13
المستوى : صـــدر العمـــر is on a distinguished road

صـــدر العمـــر غير متواجد حالياً عرض البوم صور صـــدر العمـــر


  مشاركة رقم : 1  
المنتدى : ₪ منتدى القراءات النقدية ₪
افتراضي الدخنــة (بقلم شارلز دواتي) واوراط (ثار الدحملية)
قديم بتاريخ : 02-11-2008 الساعة : 01:38 AM
صـــدر العمـــر

على حسب علمي فإن هذا الرحالة البريطاني شارلز داوتي هو الوحيد - سواءً من المصادر المحلية أوغيرها - الذي سجل لنا معلومات وملاحظات حول تلك الحرب في أثناء حدوثها، - حيث حصلت بعد عودته إلى عنيزة من الخبرا. - وهو وإن كان لم يحضر المعركة الحربية بنفسه – فقد كان مقيماً في مزرعة عند سورعنيزة يرى تحركات المحاربين من أهل عنيزة في النفود ذهاباً وإياباً- إلا أنه كان على اطلاع بمجريات الأحداث يوماً بيوم، فقد كان يسمع من الغادين والرائحين للمعركة ممن يخرجون من عنيزة ويدخلون إليها وكان يرى الجمال والخيول وهي تخرج للحرب حاملة الرجال والسلاح والمؤونة، وأكثرمن ذلك كان يسمع ويشاهد عرضات الحرب التي أقامها بعض الرجال وهم خارجون من عنيزة وبعد نهاية الحرب. كان داوتي أيضاً يستفسر من أصدقائه ومن يراهم من الضيوف المارين بالمزرعة التي بقي فيها أكثر من ثلاثة أسابيع قبل مغادرة عنيزة يعالج الناس الذين يأتون إليه مرسلين من الأمير زامل أو غيره من أصدقائه.
من هذا المنطلق وبهذا المعنى يمكن اعتبار داوتي شاهد عيان، ومعاصر لهذه الحرب.

دون الدخول في خلفيات هذه الحرب فسوف أكتفي بالإشارة بإيجاز شديد إلى:
أن عنيزة وأمثالها من بلدان نجد كانت لها علاقات ببعض القبائل المهمة والتي لها تواجد في المناطق القريبة وهذا شيء معروف في تلك الأيام. هذه العلاقات تتنوع من تجارية واجتماعية إلى تحالفات سياسية وعسكرية الخ، أحياناً تكون هذه العلاقات ودية وأحياناً متوترة، وكان التوتر يحدث غالباً نتيجة تغيرالتحالفات المتفق عليها أو نتيجة اعتداءات من بعض أفراد القبائل على ممتلكات أصحاب المزارع أو الماشية.
كان البدو من قحطان مثل غيرهم يأتون إلى سوق عنيزة للتسوق ومبادلة بعض البضائع التي لديهم من جلود وسمن وبقل وسجاد وغيرها بما يحتاجونه من المدينة من ثياب وغذاء وقهوة الخ
إلا أن علاقة أهل عنيزة بقحطان في تلك الفترة بالذات كانت سيئة، وكانت هناك اعتداءات متكررة من "" بعض "" أفراد هذه القبيلة.
وحتى لا أطيل في المقدمة أترك المجال لما سجله داوتي.

في هذا يعطينا داوتي نصاً يصور مشهداً حضره بنفسه:
"" في صباح أحد أيامنا هذه وصل إلى البلد خبر يفيد أن البدو سطوا على بعض الفلاليح الذين يحصدون الزرع في الوادي ( وادي الرمة) وأخذوا حميرهم. وخلال فترة لا تزيد عن نصف ساعة من انتشار الخبر في عنيزة شاهدت أكثر من مائة شاب من شباب عنيزة مسلحين ويتجهون بسرعة إلى البوابة الشمالية المتجهة إلى بريدة، وقبلهم ركض الكثير من الشباب الفقراء على أرجلهم ومعهم رماح طويلة، وبعد ذلك خرج الرجال المقتدرون على الجمال وكل واحد معه رديف، كانوا جميعاً يريدون اللحاق باللصوص، ولكن تبين بعد فترة من النهار أن هؤلاء اللصوص كانوا أخف وأسرع في الهرب وقد ابتعدوا عن الوادي ومنطقة عنيزة كثيراً.
وخلال هذه الأيام كانت الشائعات تدورعن احتمال قيام حرب بين عنيزة من جهة وقحطان وبريدة من جهة أخرى. وكان الناس يقولون إن حسن بن مهنا وأهل بريدة يدركون أنهم أقل تسليحاً وعدداً من أهل عنيزة وهم في النهاية لن يغامروا في حرب يقفون فيها مع البدو ضد جيرانهم وسيتحصنون خلف أسوار بلدتهم يتركون مزارعهم تحت رحمة العدو.
ولكن الذي حرك الأمير زامل وأهل عنيزة فعلاً لحرب قحطان ليس خوفهم من تحالف بريدة مع قحطان، بل هي الأخبار التي وصلت عنيزة عن اعتداء قحطان على مخيمات قبيلة مطير وهي حليفة لأهل عنيزة حيث أغار عليهم القحطانيون وقتلوا منهم ونهبوا، ونظراً لتفوق القحطانيين فقد هرب معظم المطران باتجاه عنيزة تاركين قطعانهم من الماشية وبقية الخيام والأثاث ويقال إن مذبحة حصلت لبعض أفراد من مطير وكان فيها قتل أطفال وطعن نساء، كما قتل أحد كبار مشايخ مطير بيد حزام زعيم قحطان نفسه.
اتجاه قبيلة مطير إلى عنيزة جعل أهل عنيزة يعقدون العزم على ضرورة التخلص هذا الطاعون العدو المشترك. وقد بدأت الاستعدادات لحرب كبيرة ضد قبيلة قحطان وليست مجرد مطاردة للصوص. بعث الأمير زامل في البداية سرية من مائة رجل من راكبي الجمال بقيادة ابن أخيه الأميرعلي: وهو يحي الشاب وهو ذو صفات رجولية ولكنه مثل أبيه يتميز بضيق الأفق، كان هدف هذه السرية أن تطوف في مناطق النفود المحيطة وتستطلع الأخبار والأوضاع.
في هذا الجو المشحون بالعداودة ضد قحطان رأيت قحطانياً جاء ليتسوق في عنيزة، ولكن ما أن رآه أهل البلدة وعرفوا لهجته حتى أمسكوا به وأرد البعض سحبه من فوق الشداد وهو على ذلوله وصاح به البعض: تعال معنا لزامل، لم يقاومهم الرجل، وفقاموا بعقل الناقة في إحدى رجليها وتركوها حتى تنتهي مقابلة زامل. لاحظت ان أصحاب الدكاكين القريبة لم يبالوا بما كان يحصل. كان الأمير زامل في نفس الوقت لم يعلن بعد عن قحطان بأنهم أعداء محاربون لعنيزة، ولذلك تعامل مع هذا البدوي القحطاني بشكل متحضر وخاصة أنه لم يقم أحد عليه أي دعوى وإنما كان فرداً عادياً جاء للسوق، فأمرالأمير بفك قيده وإطلاق سراحه وتسليمه ذلوله.

ويستمر داوتي في كلامه عن هذه الحرب وتطوراتها...........>> كتاب داوتي: النسخة الإنجليزية، ج 2/ ص 392-396 <<
زعيم قحطان هكذا "" حيزان "" والصحيح أنه "" حزام بن حشر"" وليس حيزان، ولعل مشكلة داوتي – كما هي لدى الكثير من الغربيين- هي كيفية سماع ونطق وكتابة الأسماء العربية التي لا يجيدها غالباً.<<<

للتذكير فقط بالظرف الزمني، الكلام هو عن صيف عام 1295هـ/ 1878م

تنبيه مهم أيضاً: كما ينبغي أن يلاحظ بأن ما يكتب هنا عن هذه الحرب ومقدماتها وشخصياتها وأحداثها ونتائجها هو >>> حسب رواية شارلز داوتي فقط <<<
لأن هناك روايات أخرى كتبت بعده محلية وشفهية فيها شيء من الاختلاف في بعض الأحداث والتفاصيل.

يقول داوتي:
"" بعد هذا ( أي بعد إرسال السرية - الفرقة- من رجال عنيزة بقيادة يحي ابن عمه) كما مر بنا، قام الأمير زامل بإرسال رسالة إلى شيوخ قحطان في الصحراء بإنه إذا قاموا بإعادة كافة ما نهبه رجال قبيلتهم فإن بإمكانهم استعادة الصداقة مع عنيزة وأهلها، وإذا لم يفعلوا فإنه يعلن بانهم خصوم له ولأهل عنيزة ( وهذا يعني إعلان الحرب عليهم) وبهذا فإن زامل وأهل عنيزة يكونون قد أرضوا ضمائرهم.""

ويقول في مكان آخر:
"" شيخ قبيلة مطير الآن في عنيزة لعقد مشاورات مع الأمير زامل وكبار أهل عنيزة بعد الذي حصل من قحطان استعداداً للحرب، فقحطان تعتقد أنها آمنة ما دامت في الخلاء وأن الحضر لن يخرجوا لحربها خاصة مع الحرارة الشديدة في هذا الصيف. مطير قليلة العدد خاصة بعد تشتتها نتيجة غارة قحطان عليها.
طلب الأمير زامل من الناس في عنيزة الإستعداد وعلى الأخص من لديهم الإبل لكي يخرجوا معه، وقرر أن المعركة تحتاج إلى ستمائة 600 ذلول إضافة إلى ما لدى المتحالفين معه من البدو المطران وغيرهم ويقدر عدد إبلهم وخيولهم بثلاثمائة 300 ذلول، ومائتي 200 حصان.""
"" في اليوم التالي انطلقت قبيلة مطير عند منتصف الظهر من عنيزة حسب الاتفاق في المقدمة، هناك عرف لدى الحضر وهو أنهم لا يخرجون مع البدو للحرب في وقت واحد لأن البدو في نظر الحضر مخادعون كما يشاع، سمعت عن ذلك من أهل عنيزة.
ثم في اليوم الذي يليه ركب الأمير زامل وبصحبته عدد يزيد على ألف 1000 رجل من أهل عنيزة، وجعل أخاه الأمير علي يحكم مكانه حتى عودته. سمعت الناس يقولون: عندما يركب زامل فإن عنيزة آمنة ومطمئنة. ""

ثم يتحدث داوتي عن شيء من طريقة التجنيد، ومن يخرج ومن لا يخرج للمعركة:

"" يقوم الأمير بكتابة كافة أسماء الرجال الذين يخرجون معه للغزو وهم في الغالب من الشباب ومن الأسر القادرة على الحصول على الإبل حيث أن الخدمة العسكرية هي على المواطنين الموسرين. ثم يستدعي رجال الأمير كل أؤلئك الذين تم تسجيل اسمائهم للخروج مع الأمير في اليوم التالي. ويركب على الذلول رجلان ويكون الرديف غالباً أخ أو ابن عم أو قريب أو خادم أو من له علاقة بصاحب البعير. من لم يستطع الخروج لعذر فعليه أن ينيب أحداً مكانه ما عدا الأشخاص الكبار وأصحاب الأعذار المعروفة. ألأمير زامل لم يكن شديداً على الناس فإذا أقسم شخص أمامه بأنه غير قادر على الخروج للحرب بسبب كذا أو كذا فإن الأمير يجيبه بالموافقة على بقائه وقبول عذره. عبد الله الخنيني رجل كبيرالسن ومع ذلك فقد أرسل ذلولين مع راكبيهما، وقال لي صديقي صالح إن اثنين من أبناء عمه خرجوا للغزو نيابة عن الأسرة.""
"" الذين خرجوا للمعركة يعادل عددهم ثلث عدد المواطنين الشباب، والباقون منهم في عنيزة يعتنون بأمور الحياة اليومية للناس والزراعة وحراسة البلدة من الغارات في غياب المحاربين. يخرج أهل عنيزة في ثلاث فرق عسكرية أو أكثر حسب الحارات الكبيرة ولكل حي راية معينة ""

في نفس الوقت يعطي داوتي فكرة موجزة عن جيش القحطانيين، فيقول:

"" يعتقد بأن قحطان لديها بحدود ثمانمائة 800 محارب وإن كان رقماً مبالغاً فيه، ولكن أسلحتهم النارية قليلة مقارنة بالحضر، ولديهم الكثير من الخيول وقطعان الماشية.""
"" أنباء استعداد وخروج أهل عنيزة للحرب وصلت إلى بريدة فذهب منهم من ينذر قحطان، ولم يكن الأمير زامل يمانع في ذلك فهو لم يجعل حربه خفية على أحد لأنه كما قال لي صالح أحد الأصدقاء زامل رجل متعقل ويريد أن يمنح الأعداء فرصة للصلح وتفادي الصدام.""

ثم يصف داوتي بعض الأوضاع في عنيزة في ظروف الحرب، يقول:

"" بعد خروج الأمير زامل والمحاربين للمعركة أغلقت الدكاكين والمحلات فلا بيع ولا شراء لعدة أيام حتى يعود الأمير والحملة، وحتى سوق الصباح الباكر لا يقام أثناء الحرب، كما أن الجزارين ممنوعون من ذبح أي بهيمة في البلد على الرغم من أن أكثر البهائم قد خرجت مع المحاربين لأرض المعركة. لاحظت مع كل ذلك أن الشوارع بدت مليئة بالناس، وقد سألت ماذا يحدث لو ان أحداً فتح دكانه؟
فقالوا إن الأميرعلي سوف يرسل من يغلقه وإذا أصر صاحب الدكان على فتح دكانه فإنه سوف يؤخذ للأمير ويجلد. يستثنى من ذلك عدد محدود من الدكاكين الصغيرة لكبار السن والفقراء والنساء والأرامل.""

وعن ملاقاة العدو، يقول:
"" كانت قحطان في العيون ومناطق شمال عنيزة، وعلى هذا الأساس كان اتجاه أهل عنيزة، ولكن زامل سمع وهو في الطريق بأن منازل قحطان الآن هي في الدليمية – وهي موضع لماء بين جبل ساق والرس- فسار إليهم أهل عنيزة ذلك اليوم والليل وقرب ظهر اليوم التالي أصبحوا قريباً من الرس، فنزلوا للراحة ونصبوا خيامهم. سمعوا أثناء ذلك بأن عدوهم مقيم على آبار " دخنة " وهي لا تبعد إلا مسافة قريبة باتجاه الجنوب، فركب أهل عنيزة في اليوم التالي والتقوا بحلفائهم مطير ونزلوا جميعاً عند الماء. وقد ذكر مستكشفوا مطير بأن قحطان على أحد آبار دخنة من الجهة الثانية وأنهم يمكن الهجوم عليهم قبل أن يحسوا بوجود أهل عنيزة ومطير.)

يستمر داوتي في ذكر وقائع المعركة بين أهل عنيزة ومطير من جهة وقبيلة قحطان من جهة أخرى، فيصف هجوم أهل عنيزة وحلفائهم مطيرعلى جموع قحطان، سأذكرهنا جزءاً من النص باللغة الإنجليزية لنرى كيف يحاول داوتي نقل ما سمعه بالضبط من المحاربين من أهل عنيزة بعد عودتهم، يقول:

"" Zamil and the town set forward on the morrow, when the stars where yet shining. The Meteyr had mounted a while before them, and Dokhna was at little distance. In this quarrel it was the Beduins which fall upon their capital foemen; and Zamil would be at hand to support them. The town fetched a compass to envelope Kahtan from the southward.""
يصف في الفقرة السابقة ترتيبات الخروج والهجوم:
"" انطلق زامل وأهل البلد ( من مخيمهم ) في الصباح الباكر وكانت النجوم لا تزال مضيئة، وقد سبقتهم مطير بوقت قصير، وكانت دخنة ( التي يخيم فيها القحطانيون) قريبة المسافة. بحكم العادة في مثل هذه الحالات من الصراع يفترض أن يهجم البدو ( المطران ) مباشرة على جموع عدوهم، ويكون الأمير زامل ومن معه منتظرين قريباً للمساعدة، في نفس الوقت كان رجال عنيزة قد شكلوا طوقاً يحيط برجال قحطان من جهة النجوب .""

"" كان هجوم مطير على أعدائهم قوياً مفاجئاً مع طلوع الصباح تدافع القحطانيون من مخيمهم ومعهم أسلحتهم، ركب شيوخهم خيولهم وتنادوا جميعاً بالنخوة لبعض حينما أدركوا جرأة هجوم مطيرعليهم فاستكثروا أن يهاجمهم هؤلاء المطران وتصايحوا " جابهم الله " ، ولكن يبدو أن ذاك اليوم كان يوم تصفية حساب عسير بينهما، مطير كانت قد استعدت بالخيول، ولكن قحطان أيضاً حصلت على مساعدة بزيادة عدد فرسانهم من بدو قريبين، بدأت ترجح كفة قحطان حيث لم يقتل كثير منهم في صد هجوم مطير التي أبدت نوعاً من التراجع.

"" لم يتأكد تراجع مطير التكتيكي حتى لاحظ القحطانيون وجود عدو آخر قريب يتربص ويحيط بهم، تساءلوا في االبداية من يكون هؤلاء؟ هل هذا ابن رشيد؟؟ ولكن هؤلاء يركبون كما يركب الحضر؟ إنهم والله حضر، وعندما قرب منهم أهل عنيزة وعرفوهم صاحوا قائلين: إنهم القصمان ، إنهم الزوامل ( يقصدون زامل ومن معه.) أدرك القحطانيون الفخ الذي وقعوا فيه فحاولوا النجاة بما يستطيعون من إبلهم وأموالهم ولكنهم مع هذه الفوضى في الانسحاب تركوا أولادهم ونساءهم وبقية أموالهم وأمتعتهم وخيامهم تحت رحمة العدو.
رجعت فرسان مطير وتشجعت مع فرسان أهل عنيزة بالهجوم مرة أخرى على القحطانيين، وقد كان هجوم خيالة عنيزة قوياً ودفعة واحدة. قام بعض خيالة مطير بالانتقام لما سبق أن فعله القحطانيون بهم، فهجموا على الخيام والأطفال والنساء كما فعل بهم فرسان قحطان في معركة سابقة، قتل الكثير من قحطان.
حاولت بعض النساء من قحطان مساعدة رجالهن باستخدام أعمدة الخيام لملاحقة وصد المهاجمين من مطير ولكن دون جدوى.""

تناقل العائدون لعنيزة قصة امرأة قحطانية استعملت الحيلة لتهريب مبلغ كبير من المال لزوجها وإخفائه، يقول داوتي :
"" كان لدى زوجها ستمائة 600 ريال فضة وهو مبلغ كبير جداً في ذلك الوقت وخاصة للبدوي. وضعت الدراهم في قربة وخلعت ثوبها الخارجي الأزرق وكل ما ترتديه على جسمها النحيل وقامت بتعليق قربة الماء على أحد كتفيها وابنها الصغير على الكتف الآخر وركضت من خيمتها وهي تصرخ بحزن: يا ويلي يا ويلي وظلت تخترق جموع الأعداء هاربة، واعتقد أكثر الناس أن احداً اعتدى عليها وتركوها وشأنها. ورغم ذلك ناداها أفراد وطلبوا منها أن تلقي القربة التي على كتفها، وهنا قامت المرأة بلعب دور المجنونة وصرخت قائلة بأنها اغتصبت، وقالت: ألا يكفي تعرية ابنة شيخ للبدو؟ وهل سيأخذون حتى الماء الذي تحمله لحفظ حياة ابنها الصغير؟؟!! وانطلت الحيلة، فصاح رجال كثيرون من المهاجمين بأن تترك المرأة تمضي في سبيلها، فهربت مسرعة وتمكنت بذلك من إنقاذ ثروة زوجها.""
"" كانت حصيلة المعركة التأكد من قتل ثلاثين من رجال قحطان معظمهم ذبحوا على يد مطير.
بعد أن ترجل الأمير زامل ومن معه على أحد الآبار للإستراحة وشرب القهوة بعد المعركة، وصلت امرأة مرسلة من شيوخ قحطان تطلب منه الأمان لهم للقدوم عليه والتفاوض معه، فأعطاها زامل الأمان لهم، وقدموا يسلمون عليه وحيث أن قطعانهم أصبحت الآن في يد رجال مطير، وأنهم يريدون منه السماح لهم بورود آبارالماء ليشربوا فالجو حار جداً وإلا فإنهم سيهلكون من هذا العطش القاتل فهم لم يكن معهم قرب للماء أثناء المعركة المفاجئة.
وقد حلفوا الأيمان المغلظة وقالوا للأمير زامل: " عليك عهد الله وامان الله إن ما نخونك والخاين يخونه الله."
طبعاً استجاب الأمير زامل على أن يكفوا شرهم نهائياً عن عنيزة وما حولها.
كانت هزيمة قحطان عظيمة الصدى في المنطقة فقد كانوا يخيفون الناس حتى في حائل وابن رشيد. حالف الحظ الأمير زامل وأهل عنيزة فهم في الواقع كانوا مصدر إرهاب لقحطان، كما أن أهل عنيزة لم يستخدموا سلاحهم كثيراً وإنما كانوا سنداً لمطير التي قامت بمعظم المجهود الحربي انتقاماً من أعدائها. حتى بريدة التي يفترض أنها على وفاق مع قحطان لا شك ستكون مرتاحة لهزيمة هؤلاء البدو.
نتج عن تشتت قحطان المهزومة في الخلاء موت الكثير منهم من الإجهاد والعطش.""

( واضح أن هذه الحرب وخلفياتها ونتائجها كانت من أهم الأحداث في تاريخ عنيزة في تلك الفترة. تدل مجرياتها على قوة وسطوة القبائل في ذلك الزمن ودورها في إقلاق الأمن وتهديد المدن.)
يذكر داوتي بعض الملاحظات حول حرب عنيزة وقحطان حينما كان موجوداً في عنيزة كما سبقت الإشارة.
تأثير سطوة قبيلة قحطان في المنطقة كان قوياً في ذلك الوقت كما اشار داوتي، إلى حد أن الناس تنفسوا الصعداء بعد هزيمتها الساحقة على يد أهل عنيزة ومطير بحيث أنهم لم يصدوهم فقط بل قضوا على تهديد هذه القبيلة وطردوها من المنطقة. يذكر داوتي أنه حتى ابن رشيد البعيد نسبياً وصاحب القوة والنفوذ استراح من إزعاجات قحطان له، وآل سعود أيضاً في الجنوب – رغم ضعف دولتهم وقلة تأثيرهم- شعروا بالراحة فقد كان سعود بن فيصل قد غزا قحطان في السنة التي قبلها ولكنهم صدوه بقوة وهزموه.
يقول داوتي: وحينما سألت عما ذا سيحل بقحطان؟ أجابني أهل عنيزة بأن " هؤلاء البدو سيجدون عشرين حيلة وبعد سنة أو سنتين سيصبحون أقوياء من جديد، والآن سيحاولون لملمة جراحهم والاستقرار بعيداً حتى يتمكنوا من استعادة قدرتهم على البيع الشراء."
ثم يشير داوتي إلى مقتل الشيخ حزام بن حشر شيخ قحطان في هذه الحرب، ويقول عنه إنه قتل وهو شاب قوي وكان لي (داوتي) موقف معه في السنة الماضية في غرفة الضيوف في قصر الإمارة بحائل – عند المرور بحائل - فقد هددني في ذلك اللقاء. قتل مع الشيخ حزام شيوخ آخرون من قحطان وقتل أخوه تركي وأخته أيضاً.
وجد في مخيم قحطان شاب درويش مغربي كان قد تاه في الصحراء قبل مدة وهو عائد مع قافلة من الحج فوجده أحد القحطانيين وجعله رقيقاً لهم يرعى الأغنام واستسلم المغربي لمصيره حتى يضمن حياته، وقد أطلق المنتصرون سراحه.
باختصار: بعد نهاية الحرب مع قحطان فإن أهل عنيزة رجعوا بقيادة الأمير زامل في اليوم الخامس وبدأت طبول العرضات تدق احتفالاً بالنصر وجلب الغنائم إلا أننا علمنا أيضاً أن عدداً قليلاً من الرجال من عنيزة سقطوا قتلى في المعركة إضافة إلى بعض أفراد من قبيلة مطير. انتهى كلام داوتي.
وقد قال دعيث المنجلي السهلي وكان اّن ذاك اسير لدى
الاتراك عندما سمع بهزيمة مطير

[poem=font="Simplified Arabic,4,darkblue,bold,normal" bkcolor="transparent" bkimage="" border="none,4,gray" type=1 line=0 align=center use=ex num="0,black"]
قــلبي يحــب مطيــر والحب بلـــوى = في حبــهم لا اسمح ولا يــدله الــبال

بكيــت من فعل الجحادر بعــلوى = جمــع الجحــادر حــد علــوى على الال

بكيــت وابكيــت انا ضلعان جــلوى = وكتور جمــران من الدمــع سيــال

من لامني في حبهم جعل يلــوى = في حبــهم لا اسمــع ولا اطيــع عــذال[/poem]



ارجو ان يحوز ماكتبت على رضاكم واستحسانكم

يتبــــع ,,,,,

توقيع

أثر الرجاجيل تفرق بالمدى العزوم = والطيب كايد وحزات المواقف محك
احدٍ من اتفه الاسباب ما عاد يقدر يقوم = واحدٍ لو تسكر الدنيا بوجهه ضحك



لـ سلطان بن بتـلا ,,





الصورة الرمزية صـــدر العمـــر
::الصّمان::
::صماني ماسي::

رقم العضوية : 8321
الإنتساب : Dec 2007
الدولة : خيال بـ أحلامكـ
المشاركات : 2,619
بمعدل : 0.68 يوميا
النقاط : 13
المستوى : صـــدر العمـــر is on a distinguished road

صـــدر العمـــر غير متواجد حالياً عرض البوم صور صـــدر العمـــر


  مشاركة رقم : 2  
كاتب الموضوع : صـــدر العمـــر المنتدى : ₪ منتدى القراءات النقدية ₪
افتراضي
قديم بتاريخ : 02-11-2008 الساعة : 01:47 AM
صـــدر العمـــر

(ثار الدحملية , يوم أوراط)

وبدأت بعــدها قبيـــلة مطيــر تستعـــد لاخذ الـــثأر ولكن قبـــل وقـــوع معركة التي تسمــى ثار الدحمليه

وقعت معركه في عالية نجد وبالتحديد بالدخنه ومن خلال القصائد يتضح انها كانت بين جمع من مطير

وجمع من قحطان وكان قائد الجمع المطيري هو الفارس المشهور مطلق الجبعا وقائد الجمع القحطاني

هو حزام ابن حشر وقد انهزم القحاطين بهذه المعركه وقتل ابن حشر وقال ابن مسعر يرثيه

[poem= font="Simplified Arabic,4,darkblue,bold,normal" bkcolor="transparent" bkimage="" border="none,4,gray" type=1 line=0 align=center use=ex num="0,black"]
رحنا وخلينا زبون الحفايا = على نفي في قاعة الحزم نزال

لاواجملنا اللي يشيل الروايا = اليانوخوا للشيل وثنات الاجمال

ليته مشاورني واسوق الفدايا = بمغلافات مايشلين الاثقال[/poem]

ويبدو من القصيده ان ابن حشر اصيب بالمعركه وحمل من الدخنه الى نفي ومات هناك

وقال مطلق الجبعا مفتخرا بالنصر

[poem= font="Simplified Arabic,4,blue,bold,normal" bkcolor="transparent" bkimage="" border="none,4,gray" type=1 line=0 align=center use=ex num="0,black"]
لا واحسايف سابقي يا هل الخيل = يازينها لا جات تبار المطيه

مسلوبة الذرعان مركوزة الذيل = باغ عليها فك راع الرديه

ضربت برمح ساطي له شناشيل = من كف ناصر مهد ينبه عليه

حذفتها في هيئة كنها الليل = كله لعينى صيحة الدحملية

خذنا القضا فيها خيار الرياجيل = حامي عقاب الخيل زبن الونيه[/poem]

وكان الدويش حين اذن يخطط لمعركة اكبر لاخذ الثأر من المعركه السابقة التي سلبت بها الدحمليه وعند

سماعه ان القحطانين نزلوا على سدير اغار الدويش بقومه فتناوخ الجانبان وارسل ناصر ابن قرمله مستفزع

بهذال بن فهيد الشيباني وعندما سمع بذالك ابو اثنين السبيعي وبني عمر قدموا لمساندت مطير وهزم القحطانين

واتباعهم في هذه المعركه التي سميت بثأر الدحمليه او يوم اوراط .

وقد صاحت الدحمليه بهذه المعركه مطالبه بثأر ولهذا السبب تشجع فرسان مطير لا سيما غنيم ابن شبلان

فقد رماه ابن حشيفان بالشلفا فأستقبلها غنيم برجله وقايه للفرس ثم استوى على جواده فلحق بالفارس

واصابه. وقال عجير ابن طلمس وهو من رفقة مطير كان حاضر المعركه

[poem= font="Simplified Arabic,4,darkblue,bold,normal" bkcolor="transparent" bkimage="" border="none,4,gray" type=1 line=0 align=center use=ex num="0,black"]
ياراكبن حر دله بالخاضير = متيهن كل الشتا مع ربيعه

يسرح على تقليطت الحوض للبير = والعصر بين منيصفه والوريعه

تلقى بيوت مدهل للخطاطير = ياحيف لولا للنزايل مطيعه

ناصر لفانا صايلن بالمظاهير = يقول من علوى علينا هزيعه

جونا وجيناهم وسقنا المغاتير = سوق الجلايب يم سوق المبيعه

هجن وصفينا عليهن طوابير = ورد بنا ورد القطا لشريعه

حنا نبيع الروح دون الغنادير = بعناه بيعة رمة مستبيعه

جمع الجحادر قدم علوى طمارير = مايسلمون الا من الله شفيعه

وغنيم قفا بسبايا مدابير = ووراط سال من اشقر الدم ريعه

والله يا لولا نايفات الشناظير = ماعاد ينكس من يهرج رضيعه

تغانموهن يابسين الحناجير = وغدا لهم عن الاهاوي منيعه[/poem]

وقال اخاه عوير

[poem= font="Simplified Arabic,4,blue,bold,normal" bkcolor="transparent" bkimage="" border="none,4,gray" type=1 line=0 align=center use=ex num="0,black"]
ياراكب من عندنا عمليه = تقطع رهاريه السهل ووعورها

ماهسها الراعي يرد رعيه = ولا مصها وقت الشتا قرقورها

ترعى من الصمان الى ماويه = لما الاباهر عقب وثورها

تلفي لنا يم الفروق حمايل = اهل سربة يشكو العدو دعثورها

قل يا هيته جت مع شعيب العوده = مقرود ياللي ماحضر دافورها

الخيل هي والجيش غاد حفه = والذود قدمه طافح مقهورها

نركب عليهم حدب كل مجرب = وخصبات عارفين حكورها

نطعن لعين كل شقحن مردم = يوم القرايا غلقت مسعورها

ونطعن لعين الي تصيح وتنخا = تبدا الضلوع وتنثني لبزورها

ونطعن لعين اللي تصيح وتنخا = ومغورقاتن بالدموع حجورها

من بوزت الاوراك ملهوفة الحشا = بنت الشيوخ مضيفه بعسورها

ماني بكانيها تراها موضي = الدحمليه كنها من حورها

فعولنا وصلت ديار ثويني = وجنوب وصلت يم هوجا وكورها

ترى الوعد الى جا الخضار محقبه = اليا نثرت غر السحاب بكورها[/poem]

وقال اخر

[poem= font="Simplified Arabic,4,darkblue,bold,normal" bkcolor="transparent" bkimage="" border="none,4,gray" type=1 line=0 align=center use=ex num="0,black"]
سبة بطانا دفعنا للمطيه = نضف جنحان طويلات ونشاط

الخيل نعطيها القصب والنسيه = والمال من كثر المناويخ منلاط

الصبح سقنا ذود ذيب السريه = وتحاضبوهن لابسين الزقلاط

عثا بهم قنور والشمس حيه = وحمى جفيل الخيل عرقات الاباط

بني عمر جونا رجال الحميه = من فعلهم هذال يدوس ماحاط

حريمهم من عقب ركب الحويه = ركبن حراذين حثاحيث واملاط[/poem]


والبحث قابل للتدقيق والتمحيص من المؤرخين الكرام ...........

توقيع

أثر الرجاجيل تفرق بالمدى العزوم = والطيب كايد وحزات المواقف محك
احدٍ من اتفه الاسباب ما عاد يقدر يقوم = واحدٍ لو تسكر الدنيا بوجهه ضحك



لـ سلطان بن بتـلا ,,





الصورة الرمزية تركي الدويش
::الصّمان::
::صماني ماسي::

رقم العضوية : 5388
الإنتساب : May 2007
المشاركات : 4,087
بمعدل : 1.00 يوميا
النقاط : 16
المستوى : تركي الدويش is on a distinguished road

تركي الدويش غير متواجد حالياً عرض البوم صور تركي الدويش


  مشاركة رقم : 3  
كاتب الموضوع : صـــدر العمـــر المنتدى : ₪ منتدى القراءات النقدية ₪
افتراضي
قديم بتاريخ : 02-11-2008 الساعة : 03:45 AM
تركي الدويش

بيض الله وجهك على ماكتبت




الصورة الرمزية صـــدر العمـــر
::الصّمان::
::صماني ماسي::

رقم العضوية : 8321
الإنتساب : Dec 2007
الدولة : خيال بـ أحلامكـ
المشاركات : 2,619
بمعدل : 0.68 يوميا
النقاط : 13
المستوى : صـــدر العمـــر is on a distinguished road

صـــدر العمـــر غير متواجد حالياً عرض البوم صور صـــدر العمـــر


  مشاركة رقم : 4  
كاتب الموضوع : صـــدر العمـــر المنتدى : ₪ منتدى القراءات النقدية ₪
افتراضي
قديم بتاريخ : 02-12-2008 الساعة : 02:27 AM
صـــدر العمـــر

اخـــي كحيــلان لاهنت على هذا المرور الكريم
ودمتم بـــود اخوك / صـــدر العمـــر

توقيع

أثر الرجاجيل تفرق بالمدى العزوم = والطيب كايد وحزات المواقف محك
احدٍ من اتفه الاسباب ما عاد يقدر يقوم = واحدٍ لو تسكر الدنيا بوجهه ضحك



لـ سلطان بن بتـلا ,,





الصورة الرمزية فهد بن ملحم العبيوي
::الصّمان::
::صماني فعال::

رقم العضوية : 7440
الإنتساب : Nov 2007
العمر : 31
المشاركات : 196
بمعدل : 0.05 يوميا
النقاط : 11
المستوى : فهد بن ملحم العبيوي is on a distinguished road

فهد بن ملحم العبيوي غير متواجد حالياً عرض البوم صور فهد بن ملحم العبيوي


  مشاركة رقم : 5  
كاتب الموضوع : صـــدر العمـــر المنتدى : ₪ منتدى القراءات النقدية ₪
افتراضي
قديم بتاريخ : 02-13-2008 الساعة : 03:57 AM
فهد بن ملحم العبيوي

مشكووووور اخوي




الصورة الرمزية صـــدر العمـــر
::الصّمان::
::صماني ماسي::

رقم العضوية : 8321
الإنتساب : Dec 2007
الدولة : خيال بـ أحلامكـ
المشاركات : 2,619
بمعدل : 0.68 يوميا
النقاط : 13
المستوى : صـــدر العمـــر is on a distinguished road

صـــدر العمـــر غير متواجد حالياً عرض البوم صور صـــدر العمـــر


  مشاركة رقم : 6  
كاتب الموضوع : صـــدر العمـــر المنتدى : ₪ منتدى القراءات النقدية ₪
افتراضي
قديم بتاريخ : 02-13-2008 الساعة : 04:29 AM
صـــدر العمـــر

فهد العبيوي
..
شاكر لك مرورك الكريم
ودمت بــــــــــــــــــــــــود

توقيع

أثر الرجاجيل تفرق بالمدى العزوم = والطيب كايد وحزات المواقف محك
احدٍ من اتفه الاسباب ما عاد يقدر يقوم = واحدٍ لو تسكر الدنيا بوجهه ضحك



لـ سلطان بن بتـلا ,,





الصورة الرمزية صـعّـــب
::شــــــاعـــر::
::عضو مؤسس::

رقم العضوية : 2500
الإنتساب : May 2006
المشاركات : 17,888
بمعدل : 4.01 يوميا
النقاط : 30
المستوى : صـعّـــب is on a distinguished road

صـعّـــب غير متواجد حالياً عرض البوم صور صـعّـــب


  مشاركة رقم : 7  
كاتب الموضوع : صـــدر العمـــر المنتدى : ₪ منتدى القراءات النقدية ₪
افتراضي
قديم بتاريخ : 02-13-2008 الساعة : 05:36 AM
صـعّـــب

صدر العمر



مشكور ولاهنت



تحيتي

توقيع





موضوع مغلق


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 10:11 PM.


Powered by vBulletin Version 3.8.5 Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd Translation by hosting